خفض معروض العراق ونظرة «أرامكو» المتفائلة يصعدان بالنفط 1%

ارتفعت أسعار النفط اليوم الاثنين، مدعومة بتفاؤل سعودي حيال الطلب الآسيوي، وتعهد عراقي بتعميق تخفيضات المعروض، لكن عدم التيقن بشأن اتفاق لتدعيم تعافي الاقتصادي الأمريكي حد من المكاسب.
وكانت العقود الآجلة لخام برنت مرتفعة 34 سنتاً، بما يعادل 0.8% إلى 44.74 دولار للبرميل، في حين تقدمت عقود الخام الأمريكي غرب تكساس الوسيط 47 سنتاً أو 1.1%، مسجلة 41.69 دولار. كما انخفض كلا الخامين يوم الجمعة، مع اتساع دائرة القلق إزاء الطلب.
وفي المقابل ختم برنت الأسبوع مرتفعاً 2.5%، في حين صعد غرب تكساس 2.4%. وقال مايكل مكارثي، استراتيجي السوق لدى «سي إم سي ماركتس»: «تعليقات نهاية الأسبوع من «أرامكو» هي المحرك حالياً، مع رسم صورة مزهرة للنظرة المستقبلية للطلب في المنطقة الآسيوية».
وكان أمين الناصر الرئيس التنفيذي لشركة «أرامكو» السعودية، قال أمس الأحد، إنه يلحظ انتعاش الطلب في آسيا مع إعادة فتح الاقتصادات تدريجياً عقب إغلاقات مكافحة فيروس «كورونا».
وعلى صعيد المعروض، قال العراق يوم الجمعة، إنه سيخفض إنتاجه النفطي بـ400 ألف برميل يومياً أخرى في أغسطس/ آب، وسبتمبر/أيلول، للتعويض عن إنتاج فوق المستهدف في الأشهر الثلاثة الأخيرة، مما سيساعده على الالتزام بنصيبه من تخفيضات منظمة البلدان المصدرة للبترول وحلفائها، في إطار مجموعة «أوبك+». (رويترز)


Original Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: