ناسا تتعقب فجوة متحركة في المجال المغناطيسي للأرض

فجوة كبيرة

بدأ علماء ناسا منذ فترة بتتبع فجوة غريبة في المجال المغناطيسي للأرض تتحرك ببطء غربًا فوق أمريكا الجنوبية وجنوب المحيط الأطلسي.

ويحمينا المجال المغناطيسي للأرض من الرياح الشمسية، وهي جسيمات عالية الشحنة قادمة من الشمس.

لكن العلماء لاحظوا أن هذا التأثير يضعف كثيرًا في منطقة معينة فوق جنوب المحيط الأطلسي. سميت هذه الظاهرة سابقًا الشذوذ المغناطيسي في جنوب المحيط الأطلسي، وقال الباحثون إن هذه المنطقة تتحرك غربًا، وتنقسم إلى فرعين متساويين، وفقًا لبيان من ناسا.

ويرى الخبراء أن الفجوة ناجمة عن العواصف الشمسية الشرسة التي شوهت حزامي فان ألين، وهما منطقتان تشبهان كعكة دائرية تحيط بالأرض، وتلتقطان الجسيمات المشحونة.

وقال ويجيا كوانج، عالِم فيزياء الأرض والرياضيات في مختبر جودارد لعلم تقسيم الأرض وفيزياء الأرض، في البيان «ينمو حقل محلي بقطبية معكوسة بقوة اليوم في منطقة الشذوذ المغناطيسي في جنوب المحيط الأطلسي، ما يجعل شدة المجال ضعيفة جدًا، وأضعف من المناطق المحيطة.»

تعطيل الأقمار الاصطناعية

قد يؤدي الضعف في المجال المغناطيسي للأرض إلى تعرض الأقمار الاصطناعية التي تمر فوق منطقة الشذوذ المغناطيسي في جنوب المحيط الأطلسي لجسيمات مشحونة ومستويات عالية نسبيًا من الإشعاع. وقد تؤدي الجسيمات المشحونة إلى حدوث ماس كهربائي وتعطيل أقمار اصطناعية كاملة في أسوأ الحالات.

ولهذا يراقب علماء ناسا هذه الفجوة المغناطيسية عن كثب عبر وضع تنبؤات طويلة المدى للطقس الفضائي.

وقال تيري ساباكا، عالم فيزياء الأرض في مركز جودارد لرحلات الفضاء التابع لناسا، في البيان «على الرغم من أن الشذوذ المغناطيسي في جنوب المحيط الأطلسي بطيء الحركة، يتعرض اليوم إلى بعض التغييرات الشكلية، ولذا من المهم أن نستمر في مراقبته في مهمات عدة، لأن هذا سيساعدنا في وضع النماذج والتنبؤات.»

The post ناسا تتعقب فجوة متحركة في المجال المغناطيسي للأرض appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: