الخلايا الجذعية قد تتمكن من إعادة الحركة للمصابين بأذيات الحبل الشوكي

زرع الباحثون في كلية سان دييغو للطب في جامعة كاليفورنيا غرسات من خلايا جذعية عصبية لفئران تعاني من إصابات في الحبل الشوكي، ووثقوا فعالية الخلايا في تقليد وظائف الشبكة العصبية الفعلية في دراسة نُشرت في دورية سيل ستيم سيل، ما قد يسهم في تطوير علاجات جديدة لمرضى أذيات الحبل الشوكي.

ويعاني نحو 18000 شخصًا في الولايات المتحدة من أذيات في الحبل الشوكي، سواء كان شللًا عصبيًا دائمًا أم تقليصًا للفعاليّة الوظيفيّة. ودلت الأبحاث السابقة أنّ زرع الخلايا الجذعية العصبية حسنت الوظائف العصبية في النماذج المرضية المصابة بأذيات الحبل الشوكي، دون معرفة الكيفية.

وقال ستيفن سيتو الكاتب الرئيس في الدراسة «نعرف مسبقًا أن محاور الخلايا العصبية تنمو باتجاه أماكن الأذية العصبية، كما تنمو محاور عصبونات الغرزة باتجاه الحبل الشوكي، ولكنّا لم نعلم ماهيّة النشاط الحاصل في الغرسة ذاتها.»

وما لم يعرفوه سابقًا هو أنّ محاور العصبونات المضيفة ومحاور عصبونات الغرسة تشكل اتصالات وظيفية.

واستخدم الباحثون التقنيات الحديثة لتحفيز نشاط الخلايا العصبية باستخدام الضوء عوضًا عن الكهرباء ما مكنهم من مشاهدة الروابط الجديدة. وعملت خلايا الغرزة كشبكة عصبية من الحبل العصبي الطبيعي حتى دون وجود محفز مباشر.

وحفز الباحثون المحاور المتجددة في أدمغة الفئران ووجدوا أن الغرزات تبدي نشاطًا مشابهًا، ما يعني أنّ هذه الشبكات العصبية تشكل مشابك عصبية فعالة ووظيفية، وتستقبل معلومات تؤدي إلى الحركة وتتنشط بالضوء واللمس.

The post الخلايا الجذعية قد تتمكن من إعادة الحركة للمصابين بأذيات الحبل الشوكي appeared first on مرصد المستقبل.

Original Article

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

%d مدونون معجبون بهذه: